الباكالوريا الحرة bac libre 2013
مرحبا بك أخي الزائر في منتديات الباكالوريا الحرة
هذا المنتدى منكم وإليكم
يسرنا تسجيلك معنا


منتدى الباكالوريا الحرة دروس وتمارين وبرامج مجانية وكتب مجانية للتحميل
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
--------------------------- ---------------------------

شاطر | 
 

 الإستغلال الإستعماري للمغرب في عهد الحماية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 169
تاريخ التسجيل : 20/07/2012
العمر : 32

مُساهمةموضوع: الإستغلال الإستعماري للمغرب في عهد الحماية   الأربعاء أغسطس 22, 2012 7:02 pm

الإستغلال الإستعماري للمغرب في عهد الحماية:


قامت فرنسا وإسبانيا باستعمار المغرب بعد توقيع
معاهدة الحماية بهدف إستغلال ثرواته, ولذلك
وضعت أجهزة إدارية وهياكل إقتصادية لتحقيق
أهدافهما.
1/أحدثت سلطات الحماية أجهزة موازية لأجهزة المخزن
المغربي.
أ/ نهج الجنرال ليوطي سياسة الأهلي تجاه المغاربة:
يعتبر الجنرال ليوطي أول مقيم عام1925-1912
بالمغرب السلطاني من سوق أربعاء الغرب ووجدة
إلى سوس ومحاميد الغزلان وضع الأسس التنظيمية
سياسة الحمائية من مظاهرها:
نهج سياسة خاصة للتعامل مع المغاربة عرفت بسياسة
الأهلية ارتبط ذلك بظروف الحرب العالمية الأولى
إظهار المساواة بين المغاربة والفرنسيين والحرص
على إحترام الشؤون الدينية والقضائية للمغاربة
وإستمالة الأعيان والقياد والحفاظ على موظفي
المخزن (الباشا, المحتسب, أمين المستفاد..) في
موازاة إحداث أجهزة الحماية. وإحداث مجالس بلدية
لإدارة الأملاك البلدية التي كانت تشرف على الأشغال
العامة وتحديد الرسوم الجمركية.
ب/ وضعت فرنسا أجهزة مركزية ومحلية موازية
لأجهزة المخزن التقليدية.
* الأجهزة المركزية:
ــ المقيم العام والإقامة العامة: يرأس إدارة الحماية
الفرنسية بالمغرب, يمثل فرنسا ويسير جميع المصالح
الإدارية والعسكرية ويعين الموظفين ويصدر القوانين
ويشرف على الشؤون الخارجية وقد ينوب عنه وزير
مفوض وتوجد تحت إدارته:
. إدارة الشؤون الشريفة: يرأسها المستشار الحكومة
الشريفة وهو صلة وصل بين المقيم العام والسلطان
والصدرالأعظم ويراقب وزارات المخزن ويشرف
على الأشغال العمومية والمالية والفلاحة والغابات.
. إدارة الداخلية: تشرف على الشؤون الداخلية للبلاد
.إدارة مصالح الأمن: دورها حفظ الأمن ومراقبة
الوظنيين والقوميين.
ــ المحاكم الفرنسية: تم إحداث محاكم فرنسية قضاتها
فرنسيون وتعتمد في أحكامها على ظاهرة فرنسية مع
الحفاظ على القضاء المخزني.
ــ المصالح المخزنية الجديدة: تم إحداث تسعة مصالح
وهي إدارة المالية والجمارك والأشغال العمومية
والفلاحة والإنتاج الصناعي والمعدني والبريد والتلغراف
والتلفون والصحة العمومية وإدارة الشغل والشؤون
الإجتماعية ويرأسها الفرنسيون تخضع للكاتب العام
للإقامة العامة ودورها تحضير الميزانية وحساب
الموارد الجبائية والجمركية وموارد المخزنية ودراسة
التجهيز الأساسي وتنفيد الأشغال..
* الأجهزة المحلية:
ــ الباشوات والقواد: تعيينهم من ظرف السلطان حيث يعين
في المدينة الباشا يمثل المخزن ويرأس المجلس البلدي
والمسؤول عن الأمن والمحافظة على الأملاك ويحكم في
بعض القضايا المدنية والجنائية ويسير الإدارة البلدية
ويضع ميزانية المدينة وستتراجع سلطته لصالح المراقب
المدني (الفرنسي) مند1917 ويعين في البادية القايد الذي
منح سلطات واسعة يحكم في القضايا المدنية والجنائية
ويساعده الشياخ والمقدمين.
ــ ضباط الشؤون الأهلية والمراقبون المدنيون: قسم
المغرب إلى 6 جهات مدينة(الرباط, البيضاء, ووجد)
وعسكرية(فاس, مكناس, ومراكش) ويعين ضابط
شؤون الأهالي في المناطق العسكرية ويعين المراقب
المدني في المناطق ذات الحكم المدني ولهم سلطات
واسعة ويمثلون إدارة الحماية في المجال القضاء
والإقتصادي والصحي ويستعينوا بقوات الكوم والمخازنية.
ج/ أحدثت تنظيمات إدارية في المنطقة الإسبانية وفي
طنجة الدولية:
* المنطقة الإسبانية: وهي المنطقة الخلفية يعين بها خليفة
السلطان( المهدي إبن عم السلطان) يصدر الظهائر.
وعينت إسبانية مندوبا ساميا مند1913 يسير شؤون
المنطقة الخلفية ويراقب أعمال خلفية السلطان وتساعد
خمس إدارة نيابة الأمور الأهلية, نيابة الثقافة والتعليم
نيابة الإقتصاد والفلاحة والميزانية وحفظ الصحة,
نيابة الغابات وتربية الماشية, ونيابة الأشغال العمومية
ويمثل الخلفية في المدن الباشاوات وفي البوادي القياد
ويخضعون لسلطة والمراقبة القناصل والضباط
والعسكرية الإسبانية.
ــ طنجة الدولية: كانت لها وضعية خاصة بعد الإتفاق بين
فرنسا وإسبانيا وإنجلترا حول نظامها وحدودها س1913
وبعد إتفاقية 18 دجنبر1923 التي نظمت الإدارة الدولية
للمدينة. ويمثل السلطان المندوب يساعده القاضي وموظفي
الأحباس له سلطات محدودة ويترأس المجلس التشريعي
الدولي ولايساهم في التصويت ويسير المدينة مجلس
تشريعي يضم27 عضوا ولجنة المراقبة تمثل الدول المشرفة
على المدينة (إنجلترا, بلجيكا, إسبانيا, هولندا, برتغال, و.م.أ
وفرنسا) ومدير ينفد قرارات المجلس ويسير المدينة (يتم
التناوب على هذه المهمة بين الدول المعنية) وسلطة
قضائية تتكون من 7 قضاة ويبثون في النزاعات التجارية
والمدنية والجنائية ورغم الطابع الدولي للمدينة فإن الإسبان
كان لهم حضور بشري هام ويهيمن الفرنسيون والإسبان
على المجال الإقتصادي.
2/تم الإستغلال إقتصادي للمغرب خلف نتائج إقتصادية
وإجتماعية:
أ/ إهتمت فرنسا بإقامت تجهيزات الأساسية وتنظيم المجال
الجبائي:
* التجهيزات الأساسية: مثلت الرساميل الأدوات المالية
الرئيسية لسيطرة على الإقتصاد المغربي وإعتمدت فرنسا
لإستغلال البلاد على الرساميل الخاصة المتمثلة في
المجموعات البنكية والماليةأهمها( بنك باريس, والأراضي
المنخفضة, مجموعة كرادي متخصصة في البناء وإستغلال
الموانئ شركة شنيدر ساهمت في شركة الموانئ المغرب
والسكك الحديدية, شركة ماس قامت بنشر الصحف
بالمغرب وكان هدفها الهيمنة على القطاعات الإقتصادية
ورساميل العامة المتمثلة في العائدات القطاع العمومي
وضرائب المباشرة وغير مباشر. وتوظف الرساميل
العامة في إقامة التجهيزات الأساسية والأشغال العمومية
كالطرق المعبدة 17532 كلم والسكك الحديدية 1771كلم
والموانئ والمطارات ومراكز البريد والماء والكهرباء.
* السياسة الجبائية: نظمت فرنسا ضريبة الترتيب وتؤدى
في البوادي على المواشي والمزروعات حسب المساحة
والإنتاج والمردود وفي المدن مباشرة كالضريبة
الحضرية والمهنية وضريبة السكن, والضرائب غير
مباشرة كحقوق الأبواب والأسواق الضرائب التي
تفرضها البلديات. وخلال الحرب ع2 فرض على
المغاربة أداء التبرعات.
ب/ حدث إستغلال إستعمار في مختلف المرافق
الإقتصادية.
قامت فرنسا وإسبانيا بتجهيز المغرب بالطرق والسكك
الحديدية والموانئ لمساعدة المؤسسات المالية
والصناعية والفلاحية على إستغلال البلاد معتمد في هذا
الإستغلال على الإستثمار العمومي وشبه العمومي.
* في الميدان الفلاحي:
ــ الإستغلال الفلاحي: تمت السيطرة على أخصب
الأراضي الزراعية ووضع ظهائر حول تحفيظ
الأراضي لتسهل عملية إستلاء الدول أراضي الجماعة
والأحباس والكيش وهي أراضي الإستعمار الرسمي
وتم توزيع عدد من الأراضي على المعمرين والشركات
بأثمان منخغضة وتسهيلات في الأداء وهناك إمتلك
بعض المعمرين الأراضي بوسائل مختلفة وهي
أراضي الإستعمار الخاص ومنحت الدولة القروض
والآليات الحديثة للمعمرين.
ــ الإنتاج الفلاحي: أنتجت منتجات معيشية وتسويقية
(الكرم, الحوامض, الفواكه..) وساهم حدوث الأزمة
الإقتصاد س1929 وندلاع ح ع2 في توجيه الإنتاج
الفلاحي حسب حاجيات السوق الفرنسية وأثر ذلك
على السكان إذ حدث نقص في المزروعات المعيشية
واللحوم( وخاصة خلال ح ع 2) وعم الجوع البلاد
والأوبئة(التيفوس والطاعون) وفرضت فرنسا
إستعمال أوراق الإدن لشراء بعض المواد(عام
البون الذي وزعت فيه أوراق بالشراء).
* في ميدان الصناعي:
ـ الحرف التقليدية: أنشأت فرنسا مكتب الصناعات
والحرف التقليدية وإهتمت بالحرف التقليدية التي
شهدت تراجعا بعد ذلك بسبب منافسة منتجات
الصناعة الحديثة وأنشأت بعد س1920 شركة
" سافت" للغزل والنسيج وأثر دلك سلبا على
منتجات الحرف التقليدية وإنتعشت نسبيا خلال
الحرب ع 2 لتلبية حاجيات السوق الفرنسية.
ــ إستغلال الثروات الطبيعية: إهتمت فرنسا
باستغلال المناجم مند1914 وأسست المكتب
الشريف للفوسفاط س1921 ومكتب الأبحاث
والمساهمات المعدنية في دجنبر 1928 وإحتكرت
الشركات الأجنبية إستغلال المناجم المغربية.
ــ الصناعة الحديثة: أهملت فرنسا الإنتاج
الصناعي بالمغرب لأنها كانت في إستغلال الثروات
الطبيعية المغربية وتحويل المغرب لسوق
للمنتجات الصناعية الفرنسية وبعد الحرب ع 2
تطورت الصناعة فظهرت صناعة البناء والمواد
الغدائية والنسوجات والجلود مستفيدة من توفر
المواد الأولية واليد العاملة الرخيصة وإنخفاض
الضرائب.
* في ميدان التجاري:
ــ بالنسبة للتجارة الداخلية: أنشأ الإستعمار
محلات تجارية صغرى وإحتكر المواد الفلاحية
وأشرف على تسويقها.
ــ بالنسبة للتجارة الخارجية: كان أساسها تزويد
فرنسا بالمواد الأولية الفلاحية والمنجمية وإعتبار
المغرب سوقا للمنتجات الصناعية والغدائية
الفرنسية.
ج/ نتج عن الإستغلال الإقتصادي تحولات إقتصادية
وإجتماعية:
* في البوادي:
حدثث تحولات عميقة على المستوى الإجتماعي
داخل المدن والبوادي على السواء ففي البوادي
تقوت الملكية الفردية على حساب الملكية الجماعية
التي قضت عليها سلطات الحماية تدريجيا. كما
إتجهت كثير من القبائل الرعوية التي كانت تعتمد
الترحال في حياتها إلى الإستقرار بصفة نهائية
وأدى خلق قطاع إقتصادي عصري رأسمالي إلى
جانب قطاع تقليدي إلى إنعكاسات سيئة على
المجتمع المغربي وإقتصاديات البسيطة. وترتكز
الأراضي الخصبة في أيادي المستوطنين والقواد
الكبار والشركات الأجنبية بينما إكتفى صغر الفلاحين
المغاربة الذين كانوا يشكلون ثلت الساكنة
القروية س1952 باستغلال مساحات ضيقة وفقيرة.
هذا علاوة على خضوعهم لضرائب مجحفة
ومعاناتهم من تعسفات القواد والشيوخ الموالين
لسلطات الحماية.
نتيجة لذلك تفاقمت الهجرة القروية نحو المدن
فارتفعت نسبة ساكنتها.
* في المدن:
وظهرت في المدن فئات إجتماعية جديدة عززت
مواقعها بالدخول في التيار الرأسمالي السائد في المدن
فشكلت فئات إجتماعية جديدة فإلى جانب البرجوازية
ظهرت بوادر البرجوازية المغربية وخاصة التجار
وظهرت الطبقة العملة التي تعاني من طول
ساعات العمل وضعف الأجور ومستوى المعيشية
وتستقر في الغالب في أحياء الصفيح(باشكو, كاريان
سنترال,بن مسيك)..
هكذا- تمكنت سلطات الحماية من تسخير خيرات المغرب
الإقتصادية والبشرية لصالحها معتمدة في دلك على
مؤسسات بنكسة ومالية قوية وفرت لها إمكانات
التمويل والإستثمار وأيضا على قوتها العسكرية
وخبرتها الإدارية فمكنت بها حماية تلك المصالح
المكتسبة على حساب المغاربة الدين تحول جزء
منهم وخاصة في كبريات المدن إلى بروليتاريا
ومع دلك فإن عناصر هذه البروليتاليا هي التي
برز في أوساطها رجال المقاومة المسلحة
الدين تمكنوا إلى جانب الحركة الوطنية والجيش
التحرير من تخليص البلاد من الإحتلال ومن
الإستغلال الإقتصادي الإستعماري الذي كان
كانت عرضت له طوال فترة الحماية




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://baclibre.forummaroc.net
 
الإستغلال الإستعماري للمغرب في عهد الحماية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الباكالوريا الحرة bac libre 2013 :: منتدى الباكالوريا المغربية :: منتدى مسلك الآداب العصرية و العلوم الإنسانية :: التاريخ والجغرافيا-
انتقل الى: